الغرفة الفلاحية لجهة فاس-مكناس تنظم مجموعة من الأنشطة لفائدة التنظيمات المهنية ولفائدة مستخدميها

في إطار برنامج عملها لدعم التنمية الفلاحية برسم سنة 2019، قامت الغرفة الفلاحية لجهة فاس-مكناس بتنظيم مجموعة من الأنشطة لفائدة التنظيمات المهنية الفلاحية المتواجدة على صعيد الجهة في عدة مجالات. في هذا الإطار، قامت الغرفة الفلاحية بتنظيم ثلاث دورات تكوينية حول “تقنيات تثمين وتسويق المنتجات المجالية” بكل من مكناس، تازة وفاس وذلك وفقا للجدول الزمني التالي:

موضوع الدورة التكوينية تاريخ ومكان التنظيم عدد المستفيدين
تقنيات تثمين وتسويق المنتجات المجالية أيام 24 و25 يونيو 2019 بمقر الغرفة الفلاحية بمكناس 20 تنظيم مهني
أيام 1 و2 يوليوز 2019 بتازة 20 تنظيم مهني
أيام 3 و4 يوليوز 2019 بملحقة الغرفة الفلاحية بفاس 20 تنظيم مهني

وقد تناولت هاته الدورات التكوينية عدة جوانب تتعلق باستراتيجية تنمية االمنتجات الفلاحية المجالية، استراتيجية ترويج وتسويق المنتجات المحلية، العلامات المميزة للمنشأ والجودة وأنواعها وأهمية  ترميز المنتجات المجالية وما له من انعكاسات إيجابية على التسويق والانفتاح على أسواق جديدة وواعدة وكذلك الإطار القانوني والتشريعي الذي ينظم العلامات المميزة للمنشأ والجودة. لقد مكنت هاته الدورات التكوينية  أعضاء التنظيمات المهنية المشاركة من التعرف على المساطر القانونية والإجراءات المواكبة للحصول على الترميز بالنسبة لكل منتج مجالي على حدة و كانت فرصة للتعرف على بعض نماذج المنتجات المجالية المرمزة و كيفية الحصول  على علامة المنشأ، البيان الجغرافي أو المنتج الفلاحي.

كما عملت الغرفة الفلاحية كذلك على تنظيم دورة تكوينية حول موضوع “تربية النحل ” لفائدة  20 مستفيدا من أعضاء التنظيمات المهنية النشيطة في تربية النحل وإنتاج العسل وذلك أيام 26 و27 يونيو 2019 بفندق “برج ايفيل” بمدينة تازة. وقد تمحورت هذه الدورة التكوينية حول عدة جوانب متعلقة بتربية النحل (مكونات الخلية ، كيفية إنشاء المناحل وشروط اختيارها، تسيير المناحل خلال فصلي (الربيع والصيف) وخاصيات  كل  فترة، كيفية استخلاص وتثمين منتوج الخلية ومراحل استخلاص وتخزين العسل من بداية الإنتاج حتى التخزين، الأمراض التي تصيب النحل وطرق الاحتياط والعلاج منها). لقد شكلت هذه الدورة التكوينية فرصة سانحة لمناقشة كل المشاكل والصعوبات المتعلقة بتربية النحل كما تم تقديم توصية من أجل برمجة زيارات ميدانية لوحدات تثمين عصرية لفائدة مربي النحل للاطلاع على أحدث التقنيات والوسائل المتعلقة بالإنتاج والتثمين.

من جانب آخر، وبهدف دعم قدرات مستخدميها في عدة مجالات، وفي إطار برنامج التكوين الخاص بسنة 2019، نظمت الغرفة الفلاحية تكوينا مستمرا لفائدة أطرها حول “تدبير النزاعات” من 18 إلى 20 يونيو 2019 بملحقة الغرفة الفلاحية بفاس وحول “إعداد مواد التجميل الطبيعية” من 25 إلى 28 يونيو 2019 بمقر الوكالة الوطنية للنباتات الطبية والعطرية بتاونات. تجدر الإشارة إلى أن هاته الدورات التكوينية تندرج في إطار تفعيل اتفاقيات الشراكة المبرمة مع كل من المدرسة الوطنية للفلاحة بمكناس والوكالة الوطنية للنباتات الطبية والعطرية بتاونات.